مشاريع إبداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي
مرحبا بكم في موقعنا المتخصص في الخدمة الاجتماعية ونتمنى تسجيلكم واثراء الموقع بمشاركاتكم القيمة


الموقع يحتوي على العديد من المشاريع الابداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي، وذلك تحت إشراف مدير الموقع الدكتور /حمود بن خميس النوفلي الاستاذ المساعد بقسم الاجتماع والعمل الاجتماعي بجامعة السلطان قابوس
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مشكلة القلق من الامتحانات.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عشق النجاح



عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 27/09/2012

مُساهمةموضوع: مشكلة القلق من الامتحانات.   الثلاثاء نوفمبر 13, 2012 11:00 pm


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أخواني الطلبة والطالبات أضع بين أيديكم بعض المعلومات البسيطة عن مشكلة قلق الامتحانات لدى الطلاب.
عافانا الله وإياكم عنها.
قلق الامتحان : هو عبارة عن حالة خاصة من القلق العام الذي يتميز بالشعور العالي بالوعي بالذات مع الإحساس باليأس الذي يظهر غالباً في الإنجاز المنخفض للامتحان وفي كل المهام المعرفية والأكاديمية بصفة عامة.
يتكون قلق الامتحان من عاملين :
-إدراك الذات
-الانفعالية ويشير إلى الحالة الوجدانية والنفسية المصاحبة.
أسباب القلق من الامتحانات:
1- فقدان الشعور بالأمن.
حيث يمثل عدم الشعور الداخلي بالأمن سبباً رئيسياً للقلق، فالقلق المزمن نتيجة لانعدام الشعور بالأمن والشكوك حول الذات، ويمكن إسقاط الشعور بالقلق على أي شئ وربطه به.
2- الشعور بالذنب لتصرفات قام بها أو حتى لتخيلات مارسها الطالب.
3- تقليد الوالدين، فالوالدين القلقان ينقلان قلقهما إلى الأبناء من خلال المحاكاة والتقليد.
4- الإحباط المستمر.
5- الخوف من المستقبل المجهول نتيجة الرسوب وعدم الحصول على المعدل المطلوب.
6- الضعف في المواد الدراسية.
7- الخوف من نسيان المعلومات.
وغيرها من الأسباب التي تجعل الطالب في حالة قلق دائم من الامتحانات.

أهم الإجراءات التي يجب إتباعها لتخفيض قلق الامتحان:
 تطوير قدرة الفرد على الفهم وحل المشكلات.
 مساعدة الفرد على الشعور بالأمن والثقة بالذات.
 تقبل تخيلات الطلاب التي يحملونها عن الرسوب.
 التدريب على التنفس بعمق وعلى إرخاء العضلات والشعور بالاسترخاء.
 تشجيعهم على استخدام عبارات إيجابية في الحديث مع الذات.
 جعل الشخص يعبر عن انفعالاته يعمل كمضاد للقلق.
 الإعلان عن الوقت المحدد للامتحان.
 إرشاد الطلبة إلى طرق تناول الامتحان.

د.عبد الرحمن الخطيب،الخدمة الاجتماعية كممارسة تخصصية مهنية في المؤسسات التعليمية،ط1،القاهرة،مكتبة الأنجلو المصرية،2009،ص243-245.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نقطة ف بحر



عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 24/09/2012

مُساهمةموضوع: رد: مشكلة القلق من الامتحانات.   الثلاثاء نوفمبر 13, 2012 11:40 pm


أشكرك عشق النجاح على الطرح الجميل

وأعتقد أن في هذه الأيام العجاف (أيام الامتحانات) نجد القلق هو بطل الشاشة الأول عند كثير من الطلبة

تصاحبه ارتفاعات وانخفاضات في الضغط والسكر وتناول والمنبهات ... والمنومات كذلك!!!

للأسف !!!يسيطر القلق فعلا على الطلبة في هذا الأيام وهو بلا شك شعور مزعج وسيزداد في الأيام الامتحانات النهائية أكثر مما عليه الآن...
ولتجنب هذا القلق يجب على التلميذ نفسه المذاكرة بشكل مستمر وأن لايدع مجالا للشك بقدراته وامكانياته طالما انه ذاكر بالشكل المطلوب, وأيضا على الاسرة طمانت ابنائها في أيام الامتحانات والوقوف معهم ,كل هذا سيخفف على التلميذ من قلقه ولو بالشيء البسيط.

شكرا مره أخرى على الطرح وبالتوفيق للجميع في امتحاناتهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أخلآقي مملكة

avatar

عدد المساهمات : 12
تاريخ التسجيل : 17/10/2012

مُساهمةموضوع: مشكلة القلق من الاختبارات^^   الأحد نوفمبر 18, 2012 12:15 am

وعليكمـ السلام ورحمة الله وبركاته,,

موضوع مميز أختـي,, ويسرني أن أشارك فيه,,

حيث يمكن تفسير سلوكـ قلق الاختبارات من وجهات نظر مختلفةفي العلوم الاجتماعية والنفسية:
1. الاتجاة العقلي وتفسير القلق:
يذهب هذا المنحنى ان الطالب القلق هو شخص بعيد عن العقلانية أو الرشدانية أو المنطق والنظرة الصائبة إلى الامور وعدم التركيز, وكذلكـ لإنشغال العقل في قضايا لإرتباط بالدراسة.

2. تفسير القلق من وجهة النظر الواقعية:
بما أن الطالب في هذا الاتجاه هو فاقد الانتماء لذا فإنه لا يتمكن من وجود مساحة أو وقت للاستذكار لعدم وجود تشجيع من المحيطين به من ىباء ومعلمين وغيرهم.

3. تفسير قلق الامتحان من وجهة نظر معالجة المعلومات بواسطة العقل البشري:
قدم بنجمين وزملائه نموذج معالجة المعلومات (أحد اهتمامات علم النفس المعرفي) الذي يزودنا بمفاهيم مفيدة في تحليل موقف قلق الامتحان, ووفقآ لهذا النموذج يعود قصور الطلبة ذوي القلق العالي للامتحان إلى مشكلات في تعلم معلومات أو تنظيمها, أو مراجعتها قبل الامتحان,رأو استدعائها في موقف الامتحان ذاته, أي أنهم يرجعون الانخفاض في التحصيل الدراسي عند طلبة ذوي القلق العالي في موقف الامتحان إلى قصور في عمليات الترميز أو تنظيم المعلومات واستدعائها في موقف الامتحان.

4. تفسير قلق الامتحانات من وجهة النظر السلوكية:
يرى السلوكيون أن الافراد يستخدمون استراتيجيات تكيفية منها ايجابية ومنها سلبيه لدى تفاعلهم مع الأوساط المحيطة بهم وما تفرضه عليهم من ضغوط أو مشكلات. وقلق الامتحان استراتيجية سلبية تتمثل في الانسحاب النفسي والجسدي من الوضع المثير تتبدى في أنماط سلوكية متنوعه مثل: التعرق, وزيادة افراز الأدرنالين والبكاء وعدم القدرة على مسك القلق والكتابة والتشنج..
وفي ضوء ذلك فإن أفضل علاج لقلق الامتحان يتمثل في تدريب الفرد على الاسترخاء.

تقبلـوا مروري^^




د.عبد الرحمن الخطيب،الخدمة الاجتماعية كممارسة تخصصية مهنية في المؤسسات التعليمية،ط1،القاهرة،مكتبة الأنجلو المصرية،2009،ص242-243
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أفراح الغزالي



عدد المساهمات : 26
تاريخ التسجيل : 23/09/2012

مُساهمةموضوع: رد: مشكلة القلق من الامتحانات.   الأحد نوفمبر 18, 2012 5:06 pm


طرح مميز بس حبيت أوضح بعض النقاط واللي هي:
كلنا ينتابنا القلق والخوف عند الامتحان ولكن علينا ان نميز بين القلق المحمود والقلق المرفوض
فالأول هو قلق الرغبة في النجاح والحصول على اعلى الدرجات وهو قلق محفز ومطلوب
اما القلق والخوف المرفوض فهو الذي يؤثر على الثقة بالنفس ويثبط الهمة ويقلل من درجات بالرغم من كثرة السهر وبذل المجهود الكبير..
لذا يجب أن نتبع عده إرشادات منها:
1)النوم
2)التغذية الصحيحة
3)تجنب الأكثار من شرب الشاي والقهوة

تقبلوا مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عليا الغزالي



عدد المساهمات : 19
تاريخ التسجيل : 23/09/2012

مُساهمةموضوع: رد: مشكلة القلق من الامتحانات.   الأحد نوفمبر 18, 2012 5:13 pm

موضوع رائعة بس حبيت اشارك ببعض المعلومات:
كيف أتجنب حالة قلق الاختبار التحصيلي، وما السبل الجيدة للنجاح؟
يمكنك تجنب حالة قلق الاختبار التحصيلي، وتلمس سبل النجاح بإذن الله من خلال قيامك بالأمور التالية:
1- استعن بالله تعالى وتوكل عليه، وحافظ على أداء الصلاة في وقتها، وأكثر من الدعاء، وتقوى الله في السر والعلن، وصلة الرحم، وكثرة الاستغفار والتوبة، والإحسان إلى الضعفاء والمحتاجين، كل ذلك من أسباب التوفيق، وهذا الأمر أساس وهام، ولا شك لتيسير الأمر والنجاح في الحياة عموماً.

2- تعود على النظام والتنظيم في جميع الأعمال اليومية من غذاء وعبادة وتأدية للحقوق، ومذاكرة، ورياضة، ونوم وتنظيم الأدوات والمواعيد، وغيرها.

3- الحرص على عدم الغياب عن الحضور اليومي للدروس والمحاضرات، والاستفسار عما يصعب عليك من مدرس أو مدرسة المادة من أول العام الدراسي وعدم التحرج من ذلك.

4- عليك بالمذاكرة قبل الامتحان بوقت كافٍ، بل منذ بداية العام الدراسي كي لا تتراكم المعلومات ويحصل القصور، ويكون البدء بالمواد الصعبة أو التركيز عليها، وينبغي التعرف على أسلوب المدرس في الشرح، أو طريقته في وضع الأسئلة من خلال أسئلة سابقة مع عدم إهمال الأجزاء الأخرى.

5- إذا كنت ممن يحب المذاكرة الجماعية بين فترة وأخرى، فلا بأس من اختيار الزملاء الجادين أو المتفوقين للانضمام معهم، ويكون ذلك قبل فترة الاختبار بوقت كافٍ، ويتم اختيار الأماكن الجيدة للمذاكرة، والبعيدة عن المشتتات الذهنية، أو مصادر الإزعاج.

6- قم بعمل جدول لتقسيم وتوزيع فترات المذاكرة يبدأ من السبت حتى الأربعاء وخصص وقتاً في نهاية الأسبوع للمراجعة إن أمكن ذلك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اللؤلؤ الصافي



عدد المساهمات : 14
تاريخ التسجيل : 21/09/2012

مُساهمةموضوع: القلق أثناء الامتحان   الخميس نوفمبر 22, 2012 3:46 am

مررحبا Smile
شكرا أختي لطرح موضوع القلق بالنسبة للقلق أثناء الإمتحان حيث أن القلق موجود في كثير من الطلاب أثناء الإمتحانات والكثير من الطلاب يعانوا منه ، ومن وجهة نظري أنا أرى على الاخصائي الإجتماعي أن يعمل على تخفيف من حدة القلق بين الطلاب فعليه أن يساعدهم في كيفية التخلص منه ويوضح لهم الطرق الصحيحة للمذاكرة والتي تجنبهم من دخول الإمتحان وهم في حالة من القلق ... Smile
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
meaad



عدد المساهمات : 6
تاريخ التسجيل : 27/10/2014

مُساهمةموضوع: رد: مشكلة القلق من الامتحانات.   الثلاثاء أكتوبر 28, 2014 3:19 am

أحسنت في اختيار موضوعك قضية تستحق الطرح جزاك الله خيرا
حيث أن مشكلة القلق نجدها تجتاح الساحة الدراسية بكافة أفرعها ,فالطالب بمجرد سماعه لكلمة اختبار يصاب بحالة انفعالية مصحوبة بنوع من التوتر وانشغال عقله كثيرا في التفكير. القلق يمثل أحد المشاكل الأكثر انتشارا بين الطلاب فلا بد من التخفيف منها لما يفضي إليه من آثار سلبية تؤثر عليه . فالطالب القلق نجده نظامه اليومي يتأثر حيث أنه لا يستطيع التركيز, النوم, والأكل بصورة جيدة كما هو معتاد في الأيام العادية. كما يلاحظ عليه الضيق وعدم الارتياح ومن السهولة إثارته , الآلام في البطن, وتسارع نبضات القلب .
هذا التوتر والانفعال والمشاعر السلبية التي تسيطر عليه نجدها قد تتولد نتيجة للكيفية التي استخدمت في اخبار الطالب بالاختبار بحيث نجد فيها نوع من التهديد من قبل بعض المعلمين(لا أعمم) ممتزج بخوف الطالب , على سبيل المثال كأن يقول المعلم للطالب: ذاكر لاختبار الغد جيدا ,ويجب أن تحصل على درجة عالية وإلا سأبلغ ولي أمرك بذلك في حال انخفاض درجتك فتظهر عليه أعراض القلق فيقل التركيز وبالتالي يؤثر على أداءه, أوقد يكون نمط شخصية الطالب في الأساس قلقة فيتوقع الفشل والرسوب إضافة إلى ذلك نجد بعض الطلاب والآباء يضعون توقعات وطموحات مبالغا فيها لا تتناسب مع قدراته , رغبة الطالب في التنافس للتفوق أكثر على الطالب الآخر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لبخيت زعبنوت



عدد المساهمات : 6
تاريخ التسجيل : 04/10/2016

مُساهمةموضوع: رد: مشكلة القلق من الامتحانات.   الأحد أكتوبر 16, 2016 3:19 am

الشكر للجميع.
القلق عند الاختبارات، هي من وجهة نظري ظاهره متفشيه بين جميع الطلبه ولكن بدرجات مختلفه، فمنهم من قد لا يخاف أصلا لثقه قويه وذلك نادر الحصول ومنهم من لايهمه أمر الدراسة فلا يخاف من الاختبارات وبعض الطلاب يخاف خوف قد نقول من الدرجه المتوسطه حيث يكون قلقه أحيانا وهناك فئه أخرى وهي الفئه التي تخاف جدا من الاختبارات وتعيش فترة الاختبارات في خوف وقلق دائم وكأنها فترة عذاب وحزن.
فالخوف من الاختبارات طبيعي إن لم يتجاوز القدر المعقول، ولكن عندما يصل الى درجه صعبة فالأمر يتحتم علاج للمشكله والسعي الى التخلص منها.
ولكي يتم التقليل من ذلك الخوف يجب على الطالب أن يسعى الإنظباط المدرسي الدائم والمذاكره المستمره والفهم الصحيح للمعلومات والتيقن من أن العمليه التعليميه في المسار الصحيح والادراك بأن كل التكاليف قد تم الانتهاء منها،،،، فبذلك يكون هناك إطمئنان نفسي حول تلك المنجزات الاجابية في العمليه الدراسيه فتكون نفسية الطالب مستعده للإختبار ولا يشغلها غير الاختبار ويكون هناك الوقت الكافي للمذاكره حتى يتسنى له مذاكره المنهج لحل الاختبار بنجاح.
من ذلك من الامكان أن تقل نسبة الخوف قليلا وتكون نفسية الطالب إيجابية.
ويجب على من يحيط بالطلاب سواء كانت الأسرة أو المدرسة أو المجتمع أن يشجع الطلاب وأن يرفع من معنوياتهم وأن يبتعدوا عن الألفاظ التي تقلل من دافعية الطلاب والتي يكون لها الأثر السلبي على نفسياتهم ومشاعرهم الداخليه حتى يقوموا بما عليهم وأكثر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مشكلة القلق من الامتحانات.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مشاريع إبداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي :: المشاريع الابداعية 2009م :: ركن التواصل بين طلاب الخدمة الاجتماعية في العالم العربي-
انتقل الى: