مشاريع إبداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي
مرحبا بكم في موقعنا المتخصص في الخدمة الاجتماعية ونتمنى تسجيلكم واثراء الموقع بمشاركاتكم القيمة


الموقع يحتوي على العديد من المشاريع الابداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي، وذلك تحت إشراف مدير الموقع الدكتور /حمود بن خميس النوفلي الاستاذ المساعد بقسم الاجتماع والعمل الاجتماعي بجامعة السلطان قابوس
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 الاتصال اللفظي وغير اللفظي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بالاستغفار نحيا..



عدد المساهمات: 1
تاريخ التسجيل: 19/10/2013

مُساهمةموضوع: الاتصال اللفظي وغير اللفظي   السبت أكتوبر 19, 2013 9:23 am

Very Happy
 الاتصال اللفظي وغير اللفظي:

إن الاتصال هو تلك العملية التي يتم من خلالها نقل المعلومات والمعاني والأفكار من شخص إلى آخر أو آخرين بصورة تحقق الأهداف المنشودة.
فعملية الاتصال في أبسط صورها هي نقل فكرة أو معلومات(رسالة) ومعان من شخص (مرسل) إلى شخص (مستقبل) عن طريق معين(قناة الاتصال) وتنتقل الرسالة عبر قناة الاتصال على شكل رموز مفهومه ومتفق عليها بين المرسل والمستقبل أو رموز شائعة في المجتمع .
-وتعتمد عملية الاتصال في تحقيق أهدافها المنشودة على مجموعة من المهارات التي يطلق
عليها مهارات الاتصال ولعل ذالك ما أجعل بعض العلماء في مجال الاتصال يستخدمون مصطلح فن الاتصال وذالك لاعتماد عملية الاتصال على مجموعة من المهارات.
وترجع أهمية المهارات في مجال الاتصال للعديد من الأسباب كقدرة القائم بالاتصال على أداء
الدور من الخلال إعداد الرسالة واختيار الوسيلة والقدرة على التفاعل مع المستقبل بالأساليب
المناسبة.
وما نقصده بالاتصال في الخدمة الاجتماعية هي تلـــك العملية التي تتم في المقابل الأخصائي
الاجتماعي بالعملية، حــيث يعتبر العميل هو "المستقبل" والأخصائي هو "المرسل".
     
المهارات الأساسية في العملية الاتصال
المهارة الأولى: مهارة الاتصال اللفظي (اللغوية):
اللغة هي الأداة الأساسية في التفاهم بين أطراف الاتصال على اختلاف فئاتهم العمرية و ترتبط المهارة اللغوية بقدرة القائم بالاتصال على استخدام الكلمات والمعاني المرتبطة بها  وما يرتبط  
بذالــك با لإمكانيات التعبيرية وحجم الحصيلة اللغوية بموضوعات الاتصال.

*الجوانب الأساسية للمهارة اللغوية:
1ـتعدد معاني الكلمات بين المرسل والستقبل.
2ـاختيار الكــلمات المناسبة للزمن و الفئات العمرية التي نتعامل معها.
3ـالارتباط بين الثقافة والمصطلحات المستخدمة  حيث أن لكل ثقافة معاني للكلمات المستخدمة تختلف مع المجتمع لأخر فكلمة(ولـــد)تطاق على الطفل الصغير وفي مجتمع أخــرتطلق على فئة عمرية كبيرة تتسم بالكرم والتحمل و الشهامة.
4ـعدم استخدام المصطلحات الغامضة أو المضللة مثل الموافقة اللفضية على موضوع معين ربما تدل على عدم الموافقة في حالة مط الكلمات وتظهر مهارة المرسل في حذر من استخدام هذا الأسلوب في التحدث مع الأخرين أو إعطاء أ فكار معينة في هذا المجال.

 المهارة الثانية: مهارة الاتصال غير اللفظي:
يتضمن التفاعل الاجتماعي وتبادل الحديث بين طرفيه في اي موقف من مواقف الاتصال اللفظي وغير اللفظي.
التحية المتبادلة باليد.
تعبيرات الوجه.
نغمة الصوت.
تعبير العين.
المظهر العام.
الانفعالات (كالابتسامة).
الإنصات للآخرين.
الحركات الجسمية.
التقارب والتباعد عن الآخرين.
10- أسلوب الوقوف.

*كيف تستخدم مهارة الاتصال غير اللفظي؟
1- حدد هدف الاتصال وعلاقته بالفئة المستهدفة( المستقبل) واختيار الأساليب غير اللفظية التي تتناسب مع الموقف الاتصالي، الإشارات، الإيماءات، الحركات البدنية، تعبيرات الوجه...
2- التعرف على جوانب القوة والضعف المرتبطة بالأساليب غير اللفظية يمكن أن تكون صورة شخصية من يقوم بالاتصال ومدى تأثيرها في الآخرين مثل استخدام التلويح باليدين، التثاؤب خلال التفاعل مع الآخرين.
3-  مراعاة عدم تكرار الأساليب المحددة في كل المواقف لأن لكل موقف مكوناته ، وأساليبه الخاصة به وحتى لا يعتاد المستقبل على نفس الأساليب ولا يتأثر به لأنه اعتاد على رؤيتها.
4-  دراسة مدى تأثير المستقبل بتلك الحركات والرغبة في التعرف على معناه من وقت لآخر طبقا لمن يقوم بها ومدى تألف المستقبل معها.
5- عدم تعدد الأساليب في موقف واحد حتى لا يؤثر على مفهوم رسالة الاتصال لاهتمامها بالأساليب غير اللفظية.
6- عدم تقليد أساليب الآخرين في التعبير غير اللفظي بل يجب أن يكون التعبير تلقائياً تابعاً من الموقف الاتصالي ومدركاً من يقوم به انه يحقق أحياناً ما يحقق التعبير اللفظي أو يكمل ما يصبوا إليه من أهداف اتصالية.

خصائص التفاعل الاجتماعي:
ان لكل فعل رد فعل مما يؤدي إلى حدوث التفاعل الاجتماعي بين الأفراد.
• يعد التفاعل الاجتماعي وسيلة اتصال وتفاهم بين أفراد المجموعة فمن غير المعقول أن يتبادل أفراد المجموعة الأفكار من غير ما يحدث تفاعل اجتماعي بين أعضائها.
• عندما يقوم الفرد داخل المجموعة بسلوكيات وأداء معين فإنه يتوقع حدوث استجابة معينة من أفراد المجموعة إما إيجابية وإما سلبية.
• التفاعل بين أفراد المجموعة يؤدي إلى ظهور القيادات وبروز القدرات والمهارات الفردية.
• إن تفاعل الجماعة مع بعضها البعض يعطيها حجم أكبر من تفاعل الأعضاء وحدهم دون الجماعة.
• أيضاً من خصائص ذلك التفاعل توتر العلاقات الاجتماعية بين الأفراد المتفاعلين مما يؤدي إلى تقارب القوى بين أفراد الجماعة
• ونظراً لأن التفاعل الاجتماعي وسيلة اتصال بين الأفراد والجماعات فإنه بلا شك ينتج عنه مجموعة من التوقعات الاجتماعية المرتبطة بموقف معين.

 أهمية اكتساب الأخصائي الاجتماعي لمهارة الاتصال غير اللفظي:
الأخصائي الاجتماعي يدرك ان الرسائل لها محتوى ظاهرياً ومحتوى خفياً تعبر عنه الحركات، الايماءات إذن ما يحدد مضمون الكلمات ليس معناها اللغوي بل النبرة التي تلفظ بها.
فالعبارة قد تثير الضحك وفقاً لنبرة الصوت وهذا يؤكد ما ذهب إليه البعض من أن ما ينقله الإنسان يمر من خلال اللغة غير اللفظية ، كما أن مظهر الأخصائي الاجتماعي قد يثير في نفس العميل القبول والراحة أو الغضب والازدراء فمظهر الثراء الفاحش يعكس شعور بعدم الرضا بالنسبة للعملاء الفقراء.
فالعميل يتفحص مظهر الأخصائي من اجل الحكم عليه من كافة النواحي مثل ملبسه، طريقة حديثه فضلاً عن ترتيب مكتبه وإنضباطه في عمله وطريقته في تحركات جسمه وجلوسه وغيرها من الإيماءات التي تكشف عن جوانب شخصيته وقد أوصى المختصون بالعديد من النصائح التي ينبغي للأخصائي الإجتماعي الإلتزام بها أثناء مقابلته للعميل وهي:
1. ينبغي أن تكون عينا الأخصائي مريحتين أثناء الكلام وهذا سيشعر العميل بالإطمئنان والثقة ,وأن يكون وجهه بشوشاً.
2. على الأخصائي أن يتحدث إلى العميل ورأسه مرتفع إلى أعلى لأن طأطأة الرأس أثناء الحديث توحي بالهزيمة والضعف.
3. يجب على الأخصائي ألا ينظر بعيدا عن العميل كما يجب عليه عدم تثبيت نظره في السماء أو الأرض أثناء الحديث لأن ذلك من شأنه أن يوحي باللامبالاة وعدم الإهتمام بالموضوع الذي يتحدث فيه.
4. تجنب إطالة التحديق في وجه العميل.
5. عدم لبس النظارات القاتمة أثناء الحديث مع العميل لأن ذلك يفقد الثقه بينه وبين العميل.
6. تجنب كثرة الرمش بالعينين أثناء الحديث لأن هذا يشعر العميل بالقلق والإضطراب.
7. الحذر من النظرات الباهتة والساخرة لأن ذلك يشعر العميل بعدم الثقة، الأمر الذي قد لا يشجعه على الإستمرار والتواصل في الحديث ،كما قد يؤدي ذلك أيضاً إلى إنعدام التفاهم بينهم.
8. تجنب التسرع في الإستنتاجات التي تعتبر أحد المعوقات التي تعيق القدرة على فهم اللغة غير اللفظية ، فالأخصائي قد يقع في بعض الأحيان في الاعتداء الذاتي وقدرته على الإستنتاج ، كما يقول المثل الشعبي (يقرأ كتابه من عنوانه) أو (يفهمها وهي طايرة).
9. ينبغي على الأخصائي الإجتماعي تجنب الأحكام المسبقة على العميل منذ بداية المقابلة سواء من خلال النظر إلى ملابس العميل، هيئته، حركاته.


المرجع :
1- مهارات الإتصال في الخدمة الإجتماعية ،للإستاذ الدكتور :محمد سيد فهمي، دار الوفاء لدنيا الطباعة والنشر، الطبعة الأولى2011م.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لطيبة عنوان



عدد المساهمات: 35
تاريخ التسجيل: 24/11/2013

مُساهمةموضوع: رد: الاتصال اللفظي وغير اللفظي   الأحد ديسمبر 01, 2013 9:41 pm

اشكرك,واضيف إليك ..
يجب على الاخصائي أن يستغل مهارة التواصل غير لفظيفي معرفة بعض الاشياء عن العميل أو الامور التي لايستطيع أن يتحدث عنها العميل وكذلك يستفيدمنها في اعطاء العميل الحرية والإرتياح في الحديث والاستمرار من خلال الحركات التي يقوم بها الاخصائي مثل هز الرأس أو الابتسام أو بعض نبرات الصوت وغيرها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العنود



عدد المساهمات: 15
تاريخ التسجيل: 24/11/2013

مُساهمةموضوع: رد: الاتصال اللفظي وغير اللفظي   الجمعة ديسمبر 06, 2013 4:22 pm

طرح جميل :
وأضيف لك أنه يمكن الاستعانه بالاتصال اللفظي وغير اللفظي في العملية الارشادية بين الاخصائي الاجتماعي والعميل ،ويشير العلماء بأن الاتصال غير اللفظي له أهمية كبيرة أكثر من الاتصال اللفظي ويمكن من خلاله أن يكتشف الاخصائي مواضيع جديده قد لا يبوح بها العميل لفظيا مثل الحزن والغضب والخوف وغيرها ويمكن الاستفادة منها في عملية حل المشكلة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الاتصال اللفظي وغير اللفظي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» الاتصال بالملكة نجمة
» ADSL مستقبل تقنيـات الاتصال بالإنترنت على كابل التليفـون المنزلي

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مشاريع إبداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي :: المشاريع الابداعية 2009م :: منتدى البحوث المرتبطة بمهنة الاخصائي الاجتماعي-