مشاريع إبداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي
مرحبا بكم في موقعنا المتخصص في الخدمة الاجتماعية ونتمنى تسجيلكم واثراء الموقع بمشاركاتكم القيمة


الموقع يحتوي على العديد من المشاريع الابداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي، وذلك تحت إشراف مدير الموقع الدكتور /حمود بن خميس النوفلي الاستاذ المساعد بقسم الاجتماع والعمل الاجتماعي بجامعة السلطان قابوس
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مفهوم الخدمة الاجتماعية المدرسية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عُماني للأبد



عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 29/10/2016

مُساهمةموضوع: مفهوم الخدمة الاجتماعية المدرسية    السبت أكتوبر 29, 2016 1:28 am

مفهوم الخدمة الاجتماعية المدرسية

اصبح من المعروف ان المدرسة مؤسسة اجتماعية على جانب كبير من الأهمية لأنها منتشرة في معظم المجتمعات و توجد في كل المناطق ، و يستفيد من خدماتها كل أبناء الأسر التي تعيش في تلك المجتمعات إذ يندر ان لا يجد الانسان أسرة لها أولاد بدون ان يكون احد أولادها في مرحلة تعليمية ما في فترة زمنية معينة .

فلا غرابة اذا كان المجتمع الذي تخدمه المدرسة يهتم بتدعيمها فضلا عن ان عملاءها من المراهقين و الشباب المحتاجين إلى العناية و الرعاية و حسن الإعداد للمستقبل . و تعتبر رعاية الشباب المدرسة العربية على درجة بالغة من الأهمية لارتباطها بكل مواطن ، فقانون الإلزام يحتم اجتياز المواطن لسنوات عديدة من عمره في مراحل التعليم بمعنى ان المدرسة أصبحت قناة ضرورية يمر فيها المواطنين منها جميعاً فيتأثرون بما لديها من قيم و اتجاهات و بالتالي يتحدد نمط المواطنة التي ترغبها فيهم .

و قد تطورت وظيفة المدرسة تبعا لتطور المجتمع ، فأصبحت مؤسسة تربوية ذات أهداف اجتماعية ، بعد ان كانت مجرد مؤسسة تعليمية تركز اهتمامها على تلقين الطلاب لبعض المواد الدراسية . و لما كان طلاب اليوم هم قوة المجتمع التي يتعدها و يرعاها . فإن المدرسة بذلك تكون مؤسسة ذات دور على جانب كبير من الأهمية في المجتمع و تقدمه ، و بالتالي فان أي جهد يبذل بغرض مساندتها و مساعدتها على تحقيق أهدافها يكون في الواقع مساهمة لتحقيق النمو الذي يصبو إليه المجتمع .

يرى البعض ان الخدمة الاجتماعية المدرسية تسعى لتحقيق بعض أهداف التربية الحديثة ، فهي " مجموعة المجهودات و الخدمات و البرامج التي يهيئها أخصائيون اجتماعيون لطلبة المدارس بقصد تحقيق أهداف التربية الحديثة ، أي تنمية شخصيات الطلاب إلى اقصى حد مستطاع ، و ذلك بمساعدتهم على الاستفادة من الفرص و الخبرات المدرسية إلى اقصى حد تسمح به قدراتهم و استعداداتهم المختلفة " .

كما تعرف الخدمة الاجتماعية المدرسية بأنها " جهود مهنية منظمة تعمل على رعاية النمو الاجتماعي للطلاب بقصد تهيئة انسب الظروف الملائمة لنموهم وفق ميولهم و قدراتهم و بما يتفق مع ظروف و حاجيات المجتمع الذي ينتمون إليه او يعيشون فيه " .

و على ضوء التعاريف السابقة يمكن القول بأن الخدمة الاجتماعية المدرسية هي : " فرع من فروع الخدمة الاجتماعية الأم ، تشتق منها مبادئها و قيمها و أساليبها و طرقها و أهدافها ، و تعمل على إزالة العقبات التي تحول دون التحصيل الدراسي الجيد للطالب ، و بالتالي تساعده على الاستفادة بقدر الإمكان من الخبرات التي تتيحها له المدرسة ، و ذلك وفقا لاستعداداته و قدراته ، و بما يتناسب و حاجات و ظروف المجتمع " .

و بهذا تصبح الخدمة الاجتماعية المدرسية أداة فاعلة لتغيير سلوك الطالب إلى الأفضل ، حيث لا تقف جهودها على الناحية العلاجية للمشكلات التي يعاني منها الطالب فحسب ، بل تمتد جهودها لتشمل الناحيتين الإنمائية و الوقائية و بالتالي فالخدمة الاجتماعية المدرسية محور أساسي و ركيزة هامة لا غنى عنها في تحقيق الوظيفة التعليمية التربوية للمدرسة .




من كتاب :
الخدمة الاجتماعية في المجال المدرسي .
للمؤلف :
الدكتورة سحر فتحي مبروك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
aliasalem



عدد المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 10/10/2016

مُساهمةموضوع: مفهوم الخدمة الأجتماعية المدرسية   السبت نوفمبر 19, 2016 2:15 pm

تعريف الخدمة الاجتماعية المدرسية

مجموعة من الجهود والخدمات والبرامج التي يعدها ويقمها الأخصائيون الاجتماعيون لتلاميذ وطلبة المدارس بقصد تحقيق أهداف تربوية حديثة ، وتنمية شخصياتهم إلى أقصى درجة ، ومساعدتهم على الاستفادة في الفرص والخبرات المدرسية إلى أقصى حد تسمح به قدراتهم واستعداداتهم المختلفة .

مبادئ الخدمة الاجتماعية :

* مبدأ التقبل ( القبول )

* مبدأ السرية

* مبدأ حق تقرير المصير

* مبدأ العلاقة المهنية

* مبدأ التقويم الذاتي

* مبدأ الدراسة العلمية

أهداف الخدمة الاجتماعية المدرسية :

1 ـ مساعدة التلاميذ والطلاب على تحصيل دروسهم والوصول إلى أقصى استفادة في التعليم

2 ـ مساعدة التلاميذ والطلاب على النمو والوصول إلى أكبر قدر ممكن في الاعتماد على الناس .

3 ـ خلق علاقات اجتماعية مرضية وسليمة بين التلاميذ والطلاب بعضهم ببعض وبينهم وبين العاملين بالمدرسة .

4 ـ مساعدة التلاميذ على نبذ القيم والاتجاهات الضارة وتدعيم القيم الايجابية وإكسابهم القيم الجديدة .

5 ـ مساعدة المدرسة على نشر خدماتها في المنطقة التي توجد فيها لكي تعتبر بحق مركز إشعاع للبيئة .

6 ـ العمل على إيجاد ترابط وتفاهم قويين بين الأسرة والمدرسة ، فالآباء والمدرسون يشتركون في تربية التلاميذ والطلاب وتنشئتهم تنشئة اجتماعية سليمة .

المجالات الأساسية لعمل الأخصائي الاجتماعي المدرسي :

1 ـ المجال الإنشائي : ويقوم على تنظيم الحياة الاجتماعية للطلاب من خلال الجماعات المدرسية والكشف عن ميولهم ومواهبهم وقدراتهم .

2 ـ المجال الوقائي : أن تحد وتحسس بالمشكلة قبل حدوثها .

3ـ المجال العلاجي : مساعدة الطلاب على مواجهة مشكلاتهم ومساعدتهم على حلها .

مهام الاختصاصي الاجتماعي

1 ـ وضع وتنفيذ برنامج خطة العمل الاجتماعي بالمدرسة .

2 ـ وضع البرامج الخاصة بمتابعة الحالات الفردية للطلاب ( رسوب ـ غياب ـ تأخر صباحي ـ تأخر دراسي ) .

3 ـ المشاركة في تخطيط وتنفيذ برامج الرعاية الاجتماعية والتربوية للفئات الخاصة في الطلاب ( المتفوقين ـ الموهوبين ـ بطيئي التعلم ـ المعوقين ) .

4 ـ متابعة مستوى التحصيل الدراسي للطلاب واقتراح البرامج العلاجية .

5 ـ تنظيم برامج الإرشاد والتوجيه الجمعي .

6 ـ الإشراف على جماعات النشاط الاجتماعي بالمدرسة ( الرحلات ـ الجمعية التعاونية ـ الخدمة العامة ) .

7 ـ المعاونة في تنظيم الأنشطة المدرسية والتخطيط لها والمشاركة فيها مثل ( الاحتفالات ـ المسابقات ـ الرحلات ـ المهرجانات ) .

8 ـ متابعة التنظيمات المدرسية ( مجلس الطلاب ـ مجلس الآباء والمعلمين ـ ومجلس إدارة المدرسة ) .

9 ـ دعم وتقوية العلاقة بين المدرسة وكل من أولياء الأمور .

10 ـ رصد الظواهر والمشكلات العامة في المجتمع المدرسي .

سمات الأخصائي الناجح

لكي ينجح الأخصائي في كسب حب الطلاب واحترامهم يجب عليه :

ـ أن يكون مؤهلا تأهيلا تربويا وعلميا .

ـ أن يكون على دراية بأحوال الطلاب وخصائص المرحلة التي يمرون بها .

ـ أن يكون ملما بمتغيرات الزمان وفلسفة التربية .

ـ أن يبتعد عن المثالية فطالب اليوم ليس كطالب الأمس .

ـ أن يكون لديه القدرة المهنية والعلمية والفنية في توصيل المعلومة التي تساهم في جذب الطلاب واحترامهم وحبهم وتفاعلهم معه .

_ لا تضع نفسك في مواضع التهم ولا تستخدم طلابك في أمورك الشخصية وقضاء حاجتك ـ أدخل الدعابة والفكاهة عليهم ولا تبالغ في ذلك .

ـ تحسس ظروفهم وأشعرهم بأنك كالأب لهم أو الأخ الأكبر تغادر على مصلحتهم ويهمك أمرهم .

ـ أدعوهم بأسمائهم أو كنية لطيفة محببة إليهم فلها أثر في نفوسهم حين يسمعونها من الآخرين .

أسرع الوسائل إلى قلوب الطلاب

الأخصائي الناجح في مهنته هو الذي يدخل قلوب طلابه بدون استئذان فإن كان محبوبا من طلابه قريبا منهم كأنه أب لهم أو أخ كبير قبلوا منه وأخذوا عنه وتقبلوا كل ما يقوله وفهموا ما يقوله وذلك إذا كان متمكنا في عمله بل يحزنون لفراقه وسيكونون في انتظاره إذا غاب عنهم .

أما إذا لم يحسن معاملتهم ولم يعرف الطريق إلى قلوبهم نفروا منه وابتعدوا عنه .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hajoor



عدد المساهمات : 5
تاريخ التسجيل : 19/10/2016

مُساهمةموضوع: أهداف الخمدة الاجتماعية المدرسية    الأحد نوفمبر 20, 2016 10:36 pm

هداف الخدمة الاجتماعية المدرسية :
يمكن تحديد أهداف الخدمة الاجتماعية المدرسية في :
1)- اكتساب الطلاب مجموعة من الاتجاهات والمهارات والمعارف التي تتمثل في :
أ- اكتساب الطالب مجموعة من الاتجاهات الصالحة والتي من بينها :
- الإيمان بالله ورسله والإعزاز بالقيم الدينية التي تؤمن سلوكه .
- الانتماء للمجتمع المحلي والقومي والإنساني .
- الإيمان بالأهداف المشتركة .
- تنمية روح التعاون مع الآخرين والعمل بروح الفريق.
- القدرة على القيادة والتبعية .
- القدرة على تحمل المسؤولية .
- احترام النظام وتقدير قيمة الوقت والعمل .
- التفكير الواقعي السليم .
- القدرة على مواجهة المشكلات .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مفهوم الخدمة الاجتماعية المدرسية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مشاريع إبداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي :: المشاريع الابداعية 2009م :: ركن التواصل بين طلاب الخدمة الاجتماعية في العالم العربي-
انتقل الى: