مشاريع إبداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي
مرحبا بكم في موقعنا المتخصص في الخدمة الاجتماعية ونتمنى تسجيلكم واثراء الموقع بمشاركاتكم القيمة


الموقع يحتوي على العديد من المشاريع الابداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي، وذلك تحت إشراف مدير الموقع الدكتور /حمود بن خميس النوفلي الاستاذ المساعد بقسم الاجتماع والعمل الاجتماعي بجامعة السلطان قابوس
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 التلفزيون وأثره على الاطفال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نور الهدى



عدد المساهمات: 12
تاريخ التسجيل: 12/10/2009

مُساهمةموضوع: التلفزيون وأثره على الاطفال   الثلاثاء ديسمبر 08, 2009 9:29 pm

االسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،،
مرحبا إخواني واخواتي ،،،،،،،
موضوعي لكم اليوم عن التلفزيون وتأثيره على الاطفال ، أتمنى تستفيدوا من المعلومات وتفيدوا آبائكم وأمهاتكم ...........
التلفزيون وتأثيره على الاطفال :
إن للتلفزيون آثاره السلبية على الاطفال إذا أسئ استخدامه فقد يقدم التلفزيون حكايات خرافية مليئة بألوان القتل والخطف والسرقة وصور ذلك كحقيقة واقعة وتظهر للطفل كأن الشر منتشر وواقعي ويوم الاطفال بتقليد الحركات التي يشاهدونها في أفلام العنف والقسوة .
وقد أوصت الدراسات التي اجريت حول التلفزيون على الاطفال بوجوب فحص برامج التلفزيون بكل دقة للتأكد من اتجاهاتها السياسية والاجتماعية والاخلاقية ومن خلوها من العنف والقسوة كما اوصت بضرورة التشديد في مراقبة أفلام الفيديو التي تتناول العنف والرعب كما اوصت الدراسة بأنه ينبغي أن لا يجلس الاطفال بجانب التلفزيون بمفردهم بل على الكبار ان يجلسوا معهم ليشرحوا لهم ما يرونه في برامج التلفزيون .
تبين من خلال الدراسات التي قام بها الباحثون مايلي :
1- يقضي الأطفال الأذكياء وقتا أقل في مشاهدة التلفزيون .
2- يؤثر التلفزيون ايجابيا في سلوك الاطفال
3- للوالدين أثر كبير في نوعية البرامج التي يشاهدها الاطفال من خلال استخدام التعزيز والتوجيه وغيرهما .
4- يحب الاطفال البرامج القريبة من أعمارهم من حيث المستوى ويرغبون مشاهدتها من التلفزيون عدة مرات .
5- البنات المراهقات أكثر اهتماما بالبرامج التي تتحدث عن النمو والزواج .
6- زاد التلفزيون من نمو علاقات الاطفال الاجتماعية .

هذا ويشكو الكثير من الآباء والامهات من التأثير السلبي للتلفزيون على أوقات الفراغ والاستذكار والقيام بالواجب المدرسي ، من وجهة نظري أن داخل كل فرد قدرة على ضبط نفسه ويجب أن يستعملها حتى لا يهرب من مواجهة مسؤولياته بالجلوس أمام التلفزيون .

دور الآباء و الامهات تجاه تأثير التلفزيون على أبنائهم :
1. إن على كل أسرة أن تدفق وتميز بين ما يمكن أن يراه الأطفال وبين ما يجب أن يمنعوا الاطفال من رؤيته أو قراءته .
2- الدعوة الى الجدية وعدم التزمت وترك المسافة بين الآباء والابناء لإتساع أفقهم ، لإن الاباء الذين يضعون القواعد الاساسية للنظام وللسلوك في المنزل منذ البداية لا يجدون مشكلة في منع الطفل .
3- يجب أن نحدد للطفل احترام مواعيد النوم والسلوك على المائدة ومنعه من التلفظ بألفاظ بذيئة والطفل والطفل يتشكل بمدى سيطرة أسرته على نفسها في احترام كل من الابوين لهذه القيم فالاب الذي يرفض الكذب ولا ينطق بالكلمات البذيئة يتعود ابنه على ذلك .

المرجع : القرعان ،أحمد خليل ، الطفولة المبكرة خصائصها – مشاكلها – حلولها، دار الاسراء للنشر والتوزيع ، عمان – الاردن ،2004
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاشقة عبري



عدد المساهمات: 108
تاريخ التسجيل: 26/10/2009

مُساهمةموضوع: التـــأثير السلبــي للتلفـــاز عــلى الاطفـــال   الثلاثاء ديسمبر 08, 2009 10:06 pm

مســــاااااااااااااء الخـــــــــــــــــير :-

ان تأثير التلفاز على الاطفال واضح بشكل كبير من خلال سلوكياتهم وتصرفاتهم التي يقومون بها تجاه نفسهم او اتجاه الآخرين من حولهم وقد اجريت دراسة في الولايات المتحدة الامريكية حول التأثير السلبي للتلفاز حيث :-

تحذر الدراسات من التأثير السلبي للتلفزيون على المشاهدين الصغار واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- خرج بحث علمي حديث بالمزيد من الأدلة الداعمة لدراسات أخرى تحدثت عن التأثير السلبي للتلفزيون لاسيما على المشاهدين الصغار، حيث خلصت الدراسة الأخيرة إلى أن مشاهدته تزيد من العدوانية في سلوكياتهم.

ووجدت الدراسة الأمريكية، التي نشرت في "دورية أرشيف طب الأطفال والمراهقين" بعددها الصادر في نوفمبر/تشرين الأول، أن لمشاهدة الأطفال الصغار للتلفزيون مباشرة أو التعرض له بشكل غير مباشر على حد سواء، رابط في تزايد السلوك العدواني بين الأطفال الصغار.
ولفت البحث الذي أجرته State University بنيويورك، بعد وضع عدد من العوامل الأخرى قيد الاعتبار، منها إصابة الأمهات بالاكتئاب بعد الولادة، العيش في حي غير آمن، بالإضافة إلى التعرض للعقاب البدني، إلى أنه مع "كل ساعة مشاهدة مباشرة للتلفزيون، ازدادت عدوانية الطفل بواقع 0.16 من مقياس مخصص يبدأ من الصفر وحتى 30. وتدنت إلى 0.09 عند تشغيل التلفزيون فقط."

وأوضحت منفذة الدراسة، جينفر مانغانيللو، أنه رغم أن الزيادة لا تبدو كبيرة، إلا أن الباحثين، وبعد النظر في كافة العوامل الأخرى، وجدوا أن "التلفزيون الأكثر ترجيحاً من العوامل الأخرى، لاكساب سلوكيات الأطفال المزيد من العدوانية." واعتمدت الدراسة على دراسة بيانات 3128 طفلاً، من 20 مدينة أمريكية كبيرة، ولدوا خلال الفترة من 1998 و2000.

ولاحظ الباحثون أن الأطفال الصغار من تعرضوا للعقاب البدني، أو من يقيمون في ضاحية غير آمنة أو من تعاني أمهاتهم من اكتئاب ما بعد الولادة، أو والدين عنيفين، أكثر عرضة من سواهم لأن تتسم سلوكياتهم بالشراسة والعدوانية، وارتفع التأثير بشكل واضح، بعد ضبط العوامل الأخرى المؤثرة، عند اقترانه بالتلفزيون سواء بمشاهدته بشكل مباشر أو غير مباشر.
هذا وقد أعربت الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال (اAAP) عن قلقها البالغ إزاء ما تأثير الإعلام على سلوك الطفل، وقامت مؤخراً بتحديث سياستها حيال العنف في وسائل الإعلام.
"وقالت: التعريض للعنف في وسائل الإعلام ، بما فيها التلفزيون والأفلام والموسيقى وألعاب الفيديو، تمثل خطرا داهماً على صحة الأطفال والمراهقين. أدلة الأبحاث المستفيضة تشير إلى أن وسائل الإعلام يمكن أن تسهم في السلوك العدواني، تحجر العواطف والكوابيس والخوف من التعرض للأذى."
وتأتي الدراسة في تلو أخرى حذرت من أن المراهقين الذين يقضون ساعات طويلة في مشاهدة التلفاز أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب عند بلوغ سن الرشد، وجاءت تلك الدراسة في أعقاب تنبيه أشار إلى أن الأطفال يقضون أمام شاشات التلفزيون والكمبيوتر ضعف الوقت الذي يمضونه داخل الفصول الدراسية.

وفي الولايات المتحدة يقضي الأطفال من الوقت في مشاهدة التلفاز أكثر من الوقت الذي يمضونه داخل الفصول الدراسية وذلك بـ1023 ساعة مقابل 900 ساعة، وفق مركز التوعية بالوقت-الشاشة، وفي المقابل يقضي نظيره البريطاني في المتوسط خمس ساعات و18 دقيقة في التحديق في شاشات التلفزيون، أو اللهو بألعاب الكمبيوتر أو تصفح الإنترنت، ويصل إجمالي تلك الساعات إلى ألفي ساعة سنوياً مقابل 900 ساعة تقضي داخل الفصول الدراسية و1270 ساعة بين الوالدين والأهل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الياس



عدد المساهمات: 5
تاريخ التسجيل: 12/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: التلفزيون وأثره على الاطفال   الثلاثاء ديسمبر 08, 2009 10:15 pm

عليكم السلام و الرحمة ..


حسب الدراسات التي أجريت تبين أن لهذا الجهاز إيجابيات وسلبيات..لكن سلبياته اكثر من إيجابياته ! ..لذا دعونا نستعرض الإيجابيات والسلبيات..

الآثار الإيجابية:

- يزيد من ثقافة الأطفال خاصة البرامج الهادفة..مثل افتح يا سمسم والمناهل.

- عندما يتابع مسلسلات الكبار يتعلم كيفية الحياة والمعاملات بين الناس

- زيادة في الحصيلة اللغوية والمفردات والمعاني.

الآثار الســلبيـة:

الكثير من أفلام الأطفال تؤثر على العقيدة والدين: لأن معظم الجهات المسؤولة عن الكرتون هي يابانية أو أمريكية وكثير ما نشاهد وجود اكثر من إله في الكرتون كالصليب والشمس..

مشاهدة التلفزيون لفترات طويلة تؤدي إلى إرهاق العين: لذا يفضل أن تكون الغرفة مضاءة وليست معتمة.

قتل الخيال عند الأطفال لوجود الأفلام الخيالية.

من الممكن أن يؤثر على التحصيل الدراسي.

الجلوس الكثير يؤدي للعزلة.

من الممكن أن يصبح الطفل عنيفاً عند مشاهدته لأفلام العنف.

إذا شاهد طفلك مسلسلات الكبار سيتأثر بها وخاصة أنها مليئة بمشاهد الإجرام أو الانحلال الأخلاقي.

هناك الكثير من برامج الأطفال تتكلم عن الحب مثل أفلام ديزني والكثير من الأفلام التي تقلدها حالياً.

الجلوس أمام التلفاز لمدة طويلة يؤدي للكسل والخمول.

الابتعاد عن النشاطات الجسدية كالرياضة واللعب وبالتالي يؤدي للبدانة.

يقلل من الإبداع لأن كل شيء يكون جاهز أمام الطفل.

الأطفال في عمر المراهقة قد يشاهدون أفلام إباحية ويأخذون فكرة خاطئة عن الجنس خاصة إن لم يكن في المنزل توعية جنسية.

أما بالنسبة للإعلانات التي يحبها الأطفال فهي تدمر اللغة المحلية للطفل، بالإضافة إلى ترغيبه لمزيد من الاستهلاك الغير ضروري.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

/www.9adauae.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

التلفزيون وأثره على الاطفال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» مجموعة من التطبيقات التربوية للمنهج الجديد لرياض الاطفال

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مشاريع إبداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي :: المشاريع الابداعية 2009م :: منتدى للنقاش بين الاعضاء-