مشاريع إبداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي
مرحبا بكم في موقعنا المتخصص في الخدمة الاجتماعية ونتمنى تسجيلكم واثراء الموقع بمشاركاتكم القيمة


الموقع يحتوي على العديد من المشاريع الابداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي، وذلك تحت إشراف مدير الموقع الدكتور /حمود بن خميس النوفلي الاستاذ المساعد بقسم الاجتماع والعمل الاجتماعي بجامعة السلطان قابوس
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التأخر الدراسي الخلقي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سليمان



عدد المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 06/11/2018

مُساهمةموضوع: التأخر الدراسي الخلقي   الأحد نوفمبر 18, 2018 3:14 am

أسبابه تعود الى قصور في النمو أو الخطأ في التكوين البيولوجي للمخ أدى ذلك الى انخفاض مستوى الذكاء فيما دون المتوسط, و تفيد الدراسات انه لا أمل  في اصلاح الخطأ او القصور الذي ادى الى التأخر الخلقي و بالتالي لا يوجد امل كبير في زيادة نسبة ذكاء هذا النوع من المتأخرين, و لكن هناك شبه اجماع بين الباحثين على انه من الممكن رفع كفايتهم التحصيلية, و زيادة فاعلية استعدادهم المحدود عن طريق خلق الدوافع و تغير الاتجاهات السلبية و تخليص المتأخرين خلقيا من العاقات الوظيفية الاخرى التي قد تسببها المشاعر المؤلمة التي يعانيها هؤلاء التلاميذ و يقرر بلوم و موارى أن بعض المتأخرين خلقيا قد يعانون من التأخر الوظيفي بمعنى أنه بالإضافة الى انخفاض نسبة ذكائهم العام عن المتوسط فانهم يعانون من المعوقات الاجتماعية أو الانفعالية أو التربوية التي تهبط بمستوى تحصيلهم عن الحد الذي يتفق مع ذكائهم.
كما ان مستوى التحصيل لهؤلاء التلاميذ يقل عن اقرانهم العاديين في نفس الصف بحوالي عامين و خاصة في مادتي القراءة و الحساب, و يعلل الباحثان ذلك بالخصائص العقلية التي يتصف بها هؤلاء التلاميذ و أهمها ما يلي: العجز عن ادراك المجردات أو الاحتفاظ بالتجارب و الخبرات المتعلمة لفترة طويلة, و قصر الذاكرة و عدم القدرة على التركيز لمدة طويلة100% و يؤدي كل ذلك الى خلق مشكلات داخل الفصل و خارجه, فكثيرا ما تدفع المشاعر الانفعالية المترتبة على هذا التأخر التلميذ الى محاولة جذب الانتباه الى نفسه بأساليب تضايق المدرس, او تعرقل سير الدرس وقد سجلت الملاحظات التي قام بها الباحثون لهذه المجموعة ألوانا من السلوك السلبي الذي يعتبر في أساسه تنفيسا عما يشعرون به أو تعويضا لما يعانونه, ولكنه في نفس الوقت يسبب مشكلات للمدرسين و الدراسين و من مظاهر هذا السلوك ما يلي:
1- إصدار حركات أو اصوات او عبارات تثير الضحك و تجذب الانتباه.
2- التناوم و عدم الالتفات للدرس.
3- الاهمال العام و سوء المظهر و الخروج على تعاليم المدرسة و نظمها.
4- العدوان بالسرقة أو بضرب التلاميذ الاخرين.
5- العدوان على المدرسة و أثاثها بالتخريب و التشويه.
6- الهروب من المدرسة و من ثم الانقطاع عن الدراسة..
7-       الانطواء و الانعزال و خاصة اذا قوبل سلكوه العدواني بالعنف من المدرسة أو الاسرة.
(منهاج الخدمة الاجتماعية في المجال المدرسي و رعاية الشباب < دكتور السيد رمضان- دكتور جلال الدين عبد الخالق- دكتورة سلوى عثمان الصديقي)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التأخر الدراسي الخلقي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مشاريع إبداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي :: المشاريع الابداعية 2009م :: ركن التواصل بين طلاب الخدمة الاجتماعية في العالم العربي-
انتقل الى: