مشاريع إبداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي
مرحبا بكم في موقعنا المتخصص في الخدمة الاجتماعية ونتمنى تسجيلكم واثراء الموقع بمشاركاتكم القيمة


الموقع يحتوي على العديد من المشاريع الابداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي، وذلك تحت إشراف مدير الموقع الدكتور /حمود بن خميس النوفلي الاستاذ المساعد بقسم الاجتماع والعمل الاجتماعي بجامعة السلطان قابوس
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مشكلة الغياب والتأخر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
غلا



عدد المساهمات : 24
تاريخ التسجيل : 03/10/2010
العمر : 29

مُساهمةموضوع: مشكلة الغياب والتأخر    الجمعة أكتوبر 08, 2010 1:17 am

مشكلة الغياب
هي احدى المشكلات المدرسية التي تؤرق وتشغل بال الآباء والاسرة والمعلمين والتربويين وتشكل هذه المشكلة نسبة لا بأس بها في البناء التربوي المدرسي اذ تتراوح ما بين 3 الى 4%وتزداد الى 20%واكثر قبل
العطل الاسبوعية او الاعياد القومية والدنية وخاصة عيد الاضحى وعيد الفطر
مفهوم الغياب
حالة من عدم انتظام الطالب في المدرسة كالتأخير عن الطابور او الحصة الاولى او النصف اليوم الدراسي او جميع اليوم او الهروب من المدرسة بحيث يتكرر هذا السلوك بصورة مباشرة نسبيا 3 مرات متصلة او5ايام (منفصلة(1
ان تأخر التلاميذ في الصباح عن مواعيد بدء الدراسة يعد من المشكلات المدرسية اليومية،والذي تتعامل معه معظم المدارس بصورة خاطئة ،فمنهم من يمنع من دخول المدرسة،ومنهم يذنب ويعاقب،وبعضهم يسمح لهم بالدخول مع حرمانهم من بعض الحصص وبعض درجات المواظبة،او البعض الآخر يضرب امام زملائه ،وكل هذه التصرفات الخاطئة تدفعهم الى الغياب عن المدرسة او الهروب منها،وعندئذ يصبحون صيدا مسهلا لرفاق السوء وعصابات الانحراف
:وهناك الكثير من العوامل المسببة للتأخر والغياب والهروب ونوجز بعضها فيما يلي
.الخلافات الاسرية التي قد تمتد الى وقت متأخر من الليل فيهملون ايقاظه في مواعيد المدرسة-
اهمال بعض اولياء الامور لابنائهم،وعدم متابعهم ،وعدم الاهتمام بذهابهم الى المدرسة ،ولا الاهتمام بمواظبتهم،او توجيهم لمواعيد المدرسة-
الخوف الزائد من بعض الامهات على ابنائهم،وخاصة عند خروجهم صباحا عندما يكون الجو بارد او مطير-
سوء الحالة الاقتصادية للاسرة وقلة الامكانيات المادية قد تعوق التلميذ من اداء واجباته او تمنعه من الحصول على ادواته-
بعد المسكن عن المدرسة وصعوبة المواصلات وشدة الازدحام خاصة عند الصباح -
البيئة الجاذبة المحيطة بالمدرسة ،تجذب انتباه التلاميذ وقد تشغلهم عن مواعيد بدأ الدراسة،فيتغيبون او يهربون من المدرسة-
سوء المعاملة في المدرسة ،سوء من المدرسين او الزملاء،وكراهية بعض المواد الدراسية ،قد تعوق التلاميذ عن اداء واجباتهم المدرسية-
شعور التلميذ بعدم راحته في المدرسة ،او عدم تشويقها له تجعلها بيئة طارده فينجذب الى البيئة الجاذبة خارج المدرسة ،تجعله يتغيب او يهرب من المدرسة-
عدم قدرة المدرسة على اشباع حاجات المدرسة،وعدم اهتمامها لهواياتهم وميولهم والانشطة التي يحبونها-
قلة كفاءة المعلمين وعدم قدرتهم على توصيل المواد الدراسية للتلاميذ بصورة سهلة واضحة،فتصعب عليهم المواد الدراسية ويكرهونها،فيهربون من الدراسية التي اصبحت واقعا مؤلما لا طاقة لهم به-
قد يفتقد الطالب ما يتطلع الية من انتباه،فيهرب ليشبع حاجة نفسية ملحة فيذهب الى من يهتم به-
(2)قد يرجع الهروب الى تأثير بعض الرفاق المنحرفين ،الذين يجد في الانضمام اليهم في جماعه واحدة متنفسا لاشباع الدوافع التي لا يجد لها الاشباع او التقدير الكافي في المدرسة او البيت-
تساؤلات
ما هو موقف المعلم او المعلمة من الطلبة الذين يتكرر تأخيرهم عن مواعيد الدوام المدرسي؟
هل يقوم المعلم او المعلمة بتوبيخهم كل صباح!؟
ام نحسن استقبالهم ونبحث عن ظروفهم الخاصة!؟
من المفروض ان لا نوجه النقد او اللوم الى التلميذ الذي يتأخر في الحضور الى المدرسة صباحا،وذلك لانه مهما كانت ظروفه قد حاول الحضور ونجح في ذلك...اي انه اولا واخيرا يحرص على الحضور ولا يتغيب رغم ظروفه الخاصه...فالواجب يحتم علينا عدم اساءة استقباله ،ولكن علينا ان نبحث وراء حالته الخاصه وظروفه الشخصية ،فقد تكون لديه اسباب او ظروف قهرية قاسية جعلته يتأخر ولا يتمكن من الحضور في المواعيد
المحددة للدوام الرسمي ،وقد يرجع ذلك الى ظروف عائلية او اسرية خاصة،فلنحاول التدخل لمساعدته كلما امكن ذلك ،او نوجه الاسرة الى ضرورة واهمية الالتزام بمواعيد الدوام الرسمي
(ولكن اذا كان التأخير ناتجا عن اهمال التلميذ نفسه،فعلينا اتخاذ اللازم وتبايغ الوضع الى ادارة المدرسة ،لعمل اللازم وتطبيق القوانين المدرسية والعقوبات التي تتخذ في مثل هذه الظروف(3
دور الاخصائي الاجتماعي لمواجهة مشكلة الغياب
تلقي حالات الغياب من الادارة-
حين تكرار الطالب غيابه 3 مرات-
استدعاء ولي الامر ومعرفه الاسباب وراء غياب ابنه-
دراسة الحالة دراسة متأنية وتقديم تقرير عنها للادارة -
المراجع
د.عبد الرحمن الخطيب :الخدمة الاجتماعية كممارسة تخصصية ومهنية في المؤسسات التعليمية،مكتبة الانجلو المصرية ،القاهرة2009،ص30.
(د.محمد سلامه محمد غباري:ادوار الاخصائي الاجتماعي في المجال المدرسي،دار المعرفة ،القاهره 2004،ص187-189(2
(،د.سعدية محمد بهادر:دليل الاباء والمعلمين في مواجهة مشكلات الاطفال والمراهقين,مؤسسة الكويت للتقدم العلمي،الكويت،ط الثانية1984،ص164-167(3
(د.عبد الحمن الخطيب،مرجع سابق،ص 32(4
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صفاء الخروصية



عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 04/08/2013

مُساهمةموضوع: رد: مشكلة الغياب والتأخر    الثلاثاء أغسطس 06, 2013 7:04 pm

السلام عليكم أشكرك على الطرح

أود أن أضيف أساليب لحل مشكلة التأخر عن المدرسةوللوقاية منها :
1) يقوم الأخصائي بالتعاون مع مدرس الرياضة بطرح مسابقات قبل بداية الطابور مثلا أول خمسون طالب يحضرون مبكرا إلى المدرسة توزع عليهم أرقام ويتم السحب بعد الطابور على جائزة .
2) تكليف المتأخرين ببرامج قيادية كالإذاعة وإدارة التمارين الصباحية .
3) طرح مسابقات ثقافية خلال الإذاعة وإدخال فقرات محببة للطلاب .
4) تغيير نمط الإذاعة والخروج قدر الإمكان من التقليدية إلى الإبداع مثل طرح مشاهد فكاهية .
5) أن يخصص جزء من الحصة للحديث عن أهمية الحضور باكرا .
6) افتتاح صالة ألعاب رياضية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Fanar-Shinas

avatar

عدد المساهمات : 16
تاريخ التسجيل : 24/09/2012
العمر : 27

مُساهمةموضوع: مشكلة الغياب   الخميس أغسطس 15, 2013 12:09 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
Laughing 
مشكورة أختي غلا على طرح هذا الموضوع..

وحبيت أضيف نقطة مهمة والتي هي بأن من أهم أساليب الوقاية من مشكلة الغياب..هم الوالدين...حيث أنهم من ضمن المؤثرين وبشكل كبير جدآ على الطفل في تقبله للمدرسة أو عدم تقبله لها....ويبرز دور الوالدين من خلال :

1- تكوين اتجاهات إيجابية لدى أبنائهم نحو المدرسة ونحو التعليم حتى يقبل الطفل على التعلم وعلى المدرسة برضى نفسي .
2- إشعار الطفل بأهمية التعليم لأنه سيحقق له ما يريد .
3- توفير الظروف والأجواء المناسبة للاستذكار .
4- اشعار الطفل بالحب والأمن وتقدير الذات ، وابعاده عن جو التوتر والقلق في المنزل ليشعر بالأمان .
5- معاملة الأبناء بثبات واعتدال دون التفريط بالتدليل أو القسوة .
6- تعويد الأبناءعلى الاعتماد على النفس وتعويده على البعد عن أمه على مراحل من الذهاب للروضة لفترات قليلة ثم يتبع ذلك المرحلة التمهيدية قبل البدء بفصله التام بالذهاب للمدرسة .
7- عدم مقارنة الطفل بأخيه أو أحد أقاربه أو أقرانه الذين يفوقونه دراسياً حتى لا يتولد لديه الشعور بالدونية والفشل والاحباط .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
النايف الدرعي



عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 15/08/2013

مُساهمةموضوع: الحلول   الخميس أغسطس 15, 2013 6:39 pm

حلول علاج هذه المشكلة برأيي هي :
1- توثيق العلاقة بين البيت والمدرسة.
2- اهتمام أداري المدرسة المستمر بحل هذه المشكلة ومعرفته بأسبابها.
3- جعل برنامج الاصطفاف الصباحي أكثر تشويقاً من خلال المسابقات والمشاهد المسرحية وتقديم الحوافز للمحافظين على الحضور المبكر والذين لم يسبق لهم التأخر عن الاصطفاف الصباحي .
4- مشاركة الإرشاد الطلابي في المدرسة بشكل كبير وفعال لحل هذه المشكلة .
5- مخاطبة ولي أمر الطالب بغياب أبنه وتأخره أولاً بأول حتى يتم السيطرة على الوضع قبل أن يتفاقم.
6- أن تكون العلاقة بين المعلم وطلابه منطلقة من الحرص الشديد من قبل المعلم على أبنائه الطلاب ولذلك يجب أن يعمل على توعيتهم بأهمية الحضور المبكر وأن لا يكون سبباً في نفور الطلاب من المدرسة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
a1m2n3a44



عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 16/09/2018

مُساهمةموضوع: علاج التأخر الدراسي   الجمعة سبتمبر 21, 2018 4:59 pm

علاج التأخر الدراسي:
– الوقاية مهمة، منح الطفل احتياجاته الصحية والنفسية والاجتماعة والعاطفية تسمح له ببناء شخصية متزنة.
– الخطوة الأهم في العلاج هو أن يحدد الأب/المعلم السبب وراء تأخر الطالب، معرفة السبب هو المفتاح الذي سيسمح للمعلم بالبحث في طرق العلاج والبدء بها.
– العلاج يختلف بناءً على السبب وحالة كل طالب، لا يمكن وضع خطة علاج موحدة لكل الطلاب؛ كل حالة تحتاج برنامج تدريبي خاص بها كي يعالج هذا التأخر والعودة لتحقيق الأهداف المرجوة منه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
almasoudi



عدد المساهمات : 7
تاريخ التسجيل : 26/09/2018

مُساهمةموضوع: رد: مشكلة الغياب والتأخر    الإثنين ديسمبر 10, 2018 2:03 am

من وجهة نظري ارى ان سبب مشكلة الغياب راجعة إلى كره الطالب لأحد المعلمين او الماده التي يدرسها، وعلى العموم فكره الماده يمكن أن يتبدد اذا احب الطالب المعلم وهذا شي يقع على عاتق المعلم ، فمن خلال تعامله مع الطلبة دون أي تمييز ومحبة للجميع واحترامه للفروق الفردية ، يجعل الطالب يشعر بالراحة بالرغبة بالحضور والمشاركة والانضباط مع المعلم . ولابد من وجود اسباب اخرى ولكن من وجهة نظري هذا السبب الذي أجده اقرب لما قد يجعلني اتغيب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مشكلة الغياب والتأخر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مشاريع إبداعية لتطوير عمل الأخصائي الاجتماعي :: المشاريع الابداعية 2009م :: منتدى البحوث المرتبطة بمهنة الاخصائي الاجتماعي-
انتقل الى: